الاتحاد الإيطالي يوقف مدرب نابولي بسبب "العنصرية"

ذكر المسؤولون عن الدوري الايطالي لكرة القدم الخميس انهم اوقفوا مدرب نابولي ماوريتسيو ساري مباراتين وغرموه بمبلغ 20 الف يورو لنعته مدرب انتر ميلان روبرتو مانشيني ب"المثلي".

وكان ساري (57 عاما) وصف مانشيني ب"المثلي" خلال مشادة بينهما قبل نهاية مباراة الفريقين التي فاز فيها انتر ميلان على متصدر الدوري 2-صفر الثلاثاء في الدور ربع النهائي من مسابقة كأس ايطاليا.

وقد اثار هذا الحكم جدلا بين المسؤولين انفسهم حول فترة الايقاف بعد خروج نابولي من المسابقة، وتم التأكيد على ان تطبيقه يكون في الموسم المقبل.

وجاء في بيان صادر عن رابطة الدوري "في الدقيقة 47 من زمن الشوط الثاني، وجه ساري شتائم جدية لمدرب الفريق المنافس، وقد لاحظ ذلك بوضوح الحكم الرابع والمسؤولون في الاتحاد الايطالي المتواجدون في المكان".

وتم تغريم مانشيني بمبلغ 5 الاف يورو "بسبب تصرفاته الاستفزازية لمدرب الفريق الاخر" وكذلك "عدم احترامه للحكم الرابع بعد المباراة".

واعتذر ساري من مانشيني بعد اللقاء، وقال "توتر الاعصاب على ارضية الملعب يمكن أن يدفع الى نكات سيئة، ولكن المشاجرات يجب ان تنتهي بانتهاء ال90 دقيقة. لقد اعتذرت لمانشيني، بالنسبة لي، كل شيء على ما يرام".

من جانبه، قال مانشيني "ماوريتسيو ساري عنصري والرجال امثاله لا ينبغي ان يبقوا في عالم كرة القدم. لقد استخدم عبارات عنصرية وبدأ بتوبيخي، ثم صرخ في وجهي ونعتني بالمثلي".

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص