مقتل عشرات «الخبراء الإيرانيين» في عمليات نوعية لقوات التحالف

ايرانين

ايرانين

كشف وزير الدولة لشؤون مجلس النواب الشيخ عثمان مجلي عن مقتل خبراء من إيران وحزب الله في ثلاث غارات جوية للتحالف العربي على مواقع الميليشيات الانقلابية بمحافظة صعدة خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال «مجلي» في تصريحات لصحيفة «عكاظ»: «لدينا معلومات ودلائل مؤكدة أن عشرات الخبراء الإيرانيين ومن حزب الله قتلوا في صعدة في ثلاث ضربات جوية نفذها التحالف العربي على مواقع الانقلابيين في صعدة».

واتهم المسؤول اليمني إيران وحزب الله بالوقوف وراء العمليات الإرهابية والتخريبية قائلاً: «الإرهاب في اليمن صناعة إيرانية بحتة ومصدرها واحد تنظيما وتخطيطا وتمويلا»..مضيفاً: «حزب الله وإيران يلعبان دورا سيئا منذ عقود من الزمن ويقفان وراء التخطيط والإدارة لمجموعة من الجهلة الحوثيين الذين توكل إليهم مهمة تنفيذ العمليات الإرهابية منذ ثمانينات القرن الماضي.

وأوضح «مجلي» أن محافظة صعدة تعرضت للظلم الكبير وظلت تقتل بسلاح الميليشيات والدولة لفترة طويلة ولا تزال حتى اليوم يخطف أطفالها ويزج بهم في المعارك بالقوة ولم تلق أي دعم أو مساندة لتحريرها من فلول الانقلابيين الذين يعيثون بالأرض خراباً.

وعن طبيعة الحلول مع الانقلابيين قال «الوزير اليمني»: «لا تزال الحلول السلمية تدور في أدراج الأمم المتحدة ولم تجد أي استجابة من قيادات الانقلابيين مع أن السلطات الشرعية تقف مع السلام وترحب بأي جهود لتنفيذ القرار 2216» .. مضيفاً: «الحل العسكري هو السائد حتى الآن». من جهة أخرى، قتل 25 حوثياً في القصف للتحالف على معاقل الانقلابيين في صعدة أمس.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص