ميلان ويوفنتوس مرشحان للوصول إلى نهائي كأس إيطاليا

يبدو ميلان ويوفنتوس حامل اللقب مرشحين بقوة لبلوغ المباراة النهائية لمسابقة كأس ايطاليا لكرة القدم، عندما يستضيف الاول اليساندريا من الدرجة الثالثة الثلاثاء، ويحل الثاني ضيفا على انتر ميلان الاربعاء في اياب الدور نصف النهائي.
وكان ميلان ويوفنتوس قطعا شوطا كبيرا لبلوغ النهائي عندما فاز الاول خارج قواعده على اليساندريا 1-صفر ذهابا، وسحق الثاني ضيفه انتر ميلان بثلاثية نظيفة.
في المباراة الاولى، يعول ميلان كثيرا على مسابقة الكأس من أجل ضمان مقعد في مسابقة الدوري الاوروبي الموسم المقبل لصعوبة حجز بطاقته الى مسابقة دوري الابطال بسبب نتائجه المتذبذبة في الدوري حيث يحتل المركز السادس بفارق 6 نقاط خلف روما صاحب المركز الثالث المؤهل الى الدور التمهيدي الثالث للمسابقة القارية الام.
وسيحاول ميلان استغلال تحسن مستواه في الاونة الاخيرة عقب ارغامه نابولي الوصيف على التعادل في عقر دار الاخير وفوزه على تورينو اول من امس السبت، لتجديد فوزه على اليساندريا الذي حقق مفاجأتين من العيار الثقيل في المسابقة عندما اطاح بباليرمو وجنوى من الدرجة الاولى بعدما تغلب عليهما في عقر داريهما 3-2 و2-1 على التوالي في الدورين الرابع وثمن النهائي.
وفي الثانية، يلتقي انتر ميلان يوفنتوس مجددا بعد ثلاثة ايام على لقائهما في الدوري والذي حسمه فريق "السيدة العجوز" في صالحه بثنائية نظيفة زعزز موقعه في صدارة الدوري الذي يسعى الى الظفر بلقبه للعام الخامس على التوالي.
وستكون مباراة الاربعاء الرابعة بين الفريقين هذا الموسم بعد ان تعادلا سلبا في المرحلة الثامنة من الدوري في 18 تشرين الاول/اكتوبر الماضي على ملعب "جوزيبي مياتزا" في ميلانو، وقتها كان فريق "السيدة العجوز" يعاني الامرين حيث كان يملك فوزين فقط ويقبع في المركز الرابع عشر.
وكانت المواجهة امام الانتر وقتذاك بمثابة الصحوة لرجال المدرب ماسيميليانو اليغري حيث تغلبوا بعدها على اتالانتا 2-صفر، ثم خسروا امام ساسوولو صفر-1، قبل ان يضربوا بقوة بتحقيق 15 فوزا متتاليا وانتزعوا صدارة الدوري.
وحسم يوفنتوس المواجهتين الثانية والثالثة في صالحه: ثلاثية نظيفة في ذهاب نصف نهائي مسابقة الكأس، وثنائية نظيفة في اياب الدوري امس الاحد، وبالتالي فهو مرشح فوق العادة لبلوغ المباراة النهائية في ظل المعنويات المهزوزة لرجال المدرب روبرتو مانشيني الذين حققوا فوزا واحدا في مبارياتهم الاربع الاخيرة في الدوري وتراجعوا الى المركز الخامس بعدما كانوا في الصدارة قبل نهاية العام الماضي.
وينافس يوفنتوس على 3 جبهات حيث بلغ ثمن نهائي مسابقة دوري ابطجال اوروبا التي خسر مباراتها النهائية العام الماضي امام برشلونة الاسباني، وهو ارغم على التعادل مع ضيفه بايرن ميونيخ الالماني 2-2 ذهابا، وسيحل ضيفا على الاخير ايابا في 16 اذار/مارس المقبل.
وكان يوفنتوس توج بطلا للمسابقة الموسم الماضي وذلك للمرة العاشرة في تاريخه (رقم قياسي) والاولى منذ 20 عاما عندما تغلب على لاتسيو 2-1 بعد التمديد في المباراة النهائية على الملعب الاولمبي في روما. وكان النهائي الخامس عشر ليوفنتوس في تاريخ المسابقة.
في المقابل، توج انتر ميلان باللقب 7 مرات في 13 مباراة نهائية اخرها في موسمي 2009-2010 و2010-2011، مقابل 5 في 12 مباراة نهائية لجاره ميلان اخرها موسم 2002-2003.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص